وائل الإبراشى يفتقد المهنية الإعلامية بجدارة
وائل الإبراشى يفتقد المهنية الإعلامية بجدارة
وائل الإبراشى يفتقد المهنية الإعلامية بجدارة

شبكة همس أصحاب الإخبارية : أشاهد الآن برنامج الحقيقة للإعلامى اللامع وائل الإبراشى وهو يدير حوارا هاتفيا ضد سفر مفتى الديار المصرية الشيخ على جمعة الى مدينة القدس الغالية
ليس لى رأيا حول صحة او خطأ فعلة الشيخ على جمعة ولست هنا للحكم عليه ولكن أسلوب وائل الإبراشى المهنى فى قيادة الحوار أسلوب مستفز يدعوا للإشمئزاز فهو لا يعرف الحيادية ولا ينتمى لمبادئ المهنية الإعلامية بأى صورة أو بأى شكل , فهو يدير الحوار من إتجاه واحد وينتمى بقوة لهذا الإتجاه ولا يحترم الرأى الآخر لمن يشاهدونه
وأنا أرى من وجهة نظرى ان هذا الرجل يفقد الكثير والكثير من محبيه فى كل حلقة يذيعها
أكرر لست هنا أتكلم عن صحة ما فعله الشيخ على جمعة او خطأه نحن هنا نتكلم عن إعلامى من المفترض أن يكون حياديا
وكلمتى فى النهاية : إن كان الشيخ أخطأ ويستحق العقاب فلا بد ان تعاقب أيضا لانك تؤثر بإعلامك على مجموعة كبييرة من الشعب المصرى فاتقى الله فيما تعرض