عروب - جدة :
تسببت الأمطار الغزيرة التي هطلت على محافظة جدة في وقوع عدد من
الوفيات والتي لم يحدد عددها حتى الان ،كما حجزت السيول عدد من سكان جدة
بمنازلهم بسبب وصول منسوب المياه إلى مستويات عالية ، و أعلنت الشركة
السعودية للكهرباء أن الإنقطاعات التي شهدتها بعض أحياء مدينة مكة المكرمة
والمدينة المنورة ومحافظة جدة اليوم كانت نتيجة للأمطار الشديدة المصحوبة
بعواصف رعدية وسيول أدت لحدوث أضرار في بعض الشبكات ومحطات تحويل وتوزيع
الكهرباء.
وأوضح رئيس القطاع الغربي للشركة السعودية للكهرباء المهندس
عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ أن الفرق الفنية للشركة بادرت على الفور
إلى إصلاح الأعطال التي حدثت جراء تلك الأمطار والسيول، إلا ان الشركة
واجهت صعوبة في الوصول لمواقع بعض محطات تحويل وتوزيع الكهرباء التي
حاصرتها السيول لإصلاح الأعطال مما تسبب في استمرار انقطاع الخدمة عن عدد
من المشتركين في أجزاء متفرقة من أحياء شرق وجنوب شرق مدينة جدة امتداداً
إلى مركز بحره وما جاورها وحتى هذه الساعة .
وأضاف في تصريح لوكالة
الانباء السعودية أن الإنقطاعات شملت كذلك أجزاء من محافظة خليص وبعض
القرى على امتداد طريق مكة المكرمة - المدينة المنورة بالإضافة لعدد من
أحياء المدينة المنورة وأجزاء من محافظة مهد الذهب وقد تمت إعادة الخدمة
للمشتركين بعد إصلاح ومعالجة الأعطال.
وقال المهندس آل الشيخ " بالرغم
من أن ما حدث من إنقطاعات للخدمة بسبب الظروف المناخية من أمطار غزيرة
وسيول وعواصف رعدية إلا أن الشركة تقدم اعتذارها الشديد للمشتركين الذين
تأثروا بهذه الإنقطاعات " .