فاكهه حرمها الله علينا وما زالت تؤكل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

فاكهه حرمها الله علينا وما زالت تؤكل

مُساهمة من طرف ملك قلبى في الأحد 5 يوليو - 9:43

إنها تلك الفاكهة التي أحبها الناس بشراهة في زماننا هذا وتفننوا في أكلها في كل وقت وحين في كل مكان وكل مجال...
إنها الفاكهة التي أصبحت تسلي الناس في أوقات فراغهم فضلا عن ساعات عملهم...

إنها الفاكهة التي يأكلها الغني والفقير...

إنها الفاكهة التي حرمها الله في كتابه الكريم ووصف آكلها بأبشع صفة ... ونهانا الحبيب صلى الله عليه وسلم عن أكلها...

إنها
الغيبة

نعتها الحسن البصري ب " فاكهة النساء " وما أحسبها تقتصر على النساء فقط فقد أصبحت فاكهة للكل ..

رجالا كانوا أم نساء . نعم تتضح أكثر عند النساء ..

ولكنها موجودة عند الرجال أيضا ..

فهل آن الأوان كي نحرم علي أنفسنا هذه الفاكهة .. ؟؟

تعالوا نشغل أنفسنا بذكر الله بدلا من الخوض في أعراض هذا وهذا

قال تعالى: { ولا يغتب بعضكم بعضا أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتا فكرهتموه واتقوا الله إن الله تواب رحيم} [الحجرات:12].

الغيبة لغة: من الغيب "وهو كل ما غاب عنك" , وسميت الغيبة بذلك لغياب المذكور حين ذكره الآخرون.
"الغيبة من الاغتياب... أن يتكلم خلف إنسان مستور بسوء"

قد عرفها النبي صلى الله عليه وسلم بقوله: ((أتدرون ما الغيبة؟)) قالوا: الله ورسوله أعلم. قال: ((ذكرك أخاك بما يكره))

جزاء الغيبة:
1- الفضيحة في الدنيا:
عن ابن عر قال : صعد رسول الله المنبر فنادى بصوت رفيع فقال: ((يا معشر من آمن بلسانه ولم يفض الإيمان إلى قلبه لا تؤذوا المسلمين ولا تعيروهم ولا تتبعوا عوراتهم فإنه من تتبع عورة أخيه المسلم تتبع الله عورته ومن تتبع الله عورته يفضحه ولو في جوف رحله)) .
وفي رواية للحديث في مسند أحمد ((لا تغتابوا المسلمين ولا تتبعوا عوراتهم)) .
قال المباركفوري في قوله: ((ومن تتبع الله عورته)) قال : يكشف مساويه . . . لو كان في وسط منزله مخفيا من الناس .
قال أبو الطيب: أي يكشف عيوبه وهذا في الآخرة وقيل : معناه يجازيه بسوء صنيعه . . . أي يكشف مساويه . . . ولو كان في بيته مخفيا من الناس .
2- العذاب في القبر:
عن أبي بكرة رضي الله عهما قال : مر النبي صلى الله عليه وسلم بقبرين فقال: إنهما ليعذبان وما يعذبان في كبير أما أحدهما فيعذب البول وأما الآخر فيعذب بالغيبة)) .
قال قتادة : عذاب القبر ثلاثة أثلاث: ثلث من الغيبة وآخر من النميمة وآخر من البول .
وقوله : ((ما يعذبان في كبير)) قال الخطابي: معناه أنهما لم يعذبا في أمر كان يكبر عليهما أو يشق فعله لو أرادوا أن يفعلاه .
3- العذاب في النار:
عن أنس قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( لما عرج بي مررت بقوم لهم أظفار من نحاس يخمشون وجوههم وصدورهم فقلت: من هؤلاء يا جبريل؟ قال : هؤلاء الذين يأكلون لحوم الناس ويقعون في أعراضهم)) .
قال الطيبي: لما كان خمش الوجه والصدر من صفات النساء النائحات جعلهما جزاء من يغتاب ويفري في أعراض المسلمين إشعارا بأنهما ليستا من صفات الرجال بل هما من صفات النساء في أقبح حلة وأشوه صورة .
وعن أبي هريرة قال : قال صلى الله عليه وسلم : (( من أكل لحم أخيه في الدنيا قرّب إليه يوم القيامة فيقال له: كله ميتا كما أكلته حيا فيأكله ويكلح ويصيح)) .

كيفية التخلص من الغيبة:
1- تقوى الله عز وجل والاستحياء منه
2- أن يتذكر عيوبه وينشغل بها عن عيوب نفسه وأن يحذر من أن يبتليه الله بما يعيب به إخوانه
3- مجالسة الصالحين ومفارقة مجالس البطالين:
قال صلى الله عليه وسلم : ((مثل الجليس الصالح والجليس السوء كمثل صاحب المسك وكير الحداد لا يعدمك من صاحب المسك إما أن تشتريه أو تجد ريحه وكير الحداد يحرق بيتك أو ثوبك أو تجد منه ريحا خبيثة)) .
4- أن يعاقب نفسه ويشارطها حتى تقلع عن الغيبة.
يا أخي يا أختي تذكري أن الغيبة تأكل الحسنات وتفسد الأخلآق

قال صلى الله عليه وسلم : (( أتدرون من المفلس؟ قالوا: المفلس فينا من لا درهم له ولا متاع قال : المفلس من أمتي من يأتي يوم القيامة بصلاة وزكاة وصيام وقد شتم هذا وضرب هذا وأكل مال هذا فيأخذ هذا من حسناته وهذا من حسناته فإن فنيت حسناتهم أخذ من سيئاتهم فطرحت عليه ثم طرح في النار))


ملك قلبى
عاشق مميز
عاشق مميز

تاريخ التسجيل : 23/12/2008
انثى
المدينة/المحافظه : المحله الكبرى
عدد الرسائل : 594
نقاط : 16262

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فاكهه حرمها الله علينا وما زالت تؤكل

مُساهمة من طرف زائر في الأحد 5 يوليو - 13:03

من ابشع الصفات
كم اكره هذه الصفة ولا اقبل ابدا ان يتكلم احد عنى فى غيابى

وفعلا صدقتى اكثر المتصفين بها هم النساء
وممكن نتكلم فى ده كتير الصفة دى بشعة فيهم


بشكرك يا ملك موضوع جدا جميل

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فاكهه حرمها الله علينا وما زالت تؤكل

مُساهمة من طرف ملك قلبى في الأحد 5 يوليو - 13:50

اولا شكرا يادكتور على مروروك
ممممممممممممم؛ ثانيا هى النساء بس ال بينمو يعنى الرجاله مفيييش
هذه يادكتور موندى تفرقه عنصريه وانا احتج؛ هههههههههه
نورت بمرورك بجد

ملك قلبى
عاشق مميز
عاشق مميز

تاريخ التسجيل : 23/12/2008
انثى
المدينة/المحافظه : المحله الكبرى
عدد الرسائل : 594
نقاط : 16262

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فاكهه حرمها الله علينا وما زالت تؤكل

مُساهمة من طرف قوت القلوب في الأحد 5 يوليو - 15:34

موضوعك يجنن غاليتي وبجد دي برده حاجه بتغيظني

قوت القلوب
عاشق مميز
عاشق مميز

تاريخ التسجيل : 27/03/2009
انثى
المدينة/المحافظه : مصر
عدد الرسائل : 675
نقاط : 17224
الاوسمة :

لعب الادوار
لعب الادوار: 2

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فاكهه حرمها الله علينا وما زالت تؤكل

مُساهمة من طرف ملك قلبى في الأحد 5 يوليو - 16:15

والله يابنوته هى فعلا تغيظ؛ بس ياترى ايه الحل؟
نفكر سوا وكل ال يقرا يفكر وبقول ايه الحل لما نسمع حد بينم على حد ؟
شكرا يابنوته على مرورك

ملك قلبى
عاشق مميز
عاشق مميز

تاريخ التسجيل : 23/12/2008
انثى
المدينة/المحافظه : المحله الكبرى
عدد الرسائل : 594
نقاط : 16262

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فاكهه حرمها الله علينا وما زالت تؤكل

مُساهمة من طرف دودي2009 في الأحد 5 يوليو - 18:19

والله حبيبتى الصفة دى بقت منتشرةكتير فى مجتمعنا والمشلكة
انهم بيكونو عرفين والله العقاب
بس والله هى عايزة قوة تحكم فى النفس وانك تقدرى تمسكى لسانك
بجد حبيبتى مشكوووووورة عليه
موضوغ رائع

دودي2009
عاشق مجتهد
عاشق مجتهد

تاريخ التسجيل : 13/04/2009
انثى
المدينة/المحافظه : مصر
عدد الرسائل : 278
نقاط : 14958

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فاكهه حرمها الله علينا وما زالت تؤكل

مُساهمة من طرف ملك قلبى في الأربعاء 8 يوليو - 20:09

فعلا يادودى وانا معاكى فى الرأى دا
نورتى الموضوع حبيبتى

ملك قلبى
عاشق مميز
عاشق مميز

تاريخ التسجيل : 23/12/2008
انثى
المدينة/المحافظه : المحله الكبرى
عدد الرسائل : 594
نقاط : 16262

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فاكهه حرمها الله علينا وما زالت تؤكل

مُساهمة من طرف زائر في الأربعاء 8 يوليو - 21:02

مشكورة عن جد على ها الموضوع الجميل

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فاكهه حرمها الله علينا وما زالت تؤكل

مُساهمة من طرف ملك قلبى في الأربعاء 8 يوليو - 21:37

مشكور ملك على مرورك

ملك قلبى
عاشق مميز
عاشق مميز

تاريخ التسجيل : 23/12/2008
انثى
المدينة/المحافظه : المحله الكبرى
عدد الرسائل : 594
نقاط : 16262

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فاكهه حرمها الله علينا وما زالت تؤكل

مُساهمة من طرف نيللي علي في الجمعة 11 ديسمبر - 2:18

احسنت موضوعك جميل وزي ما انتي قلتي الغيبة وانميمة مش بس للنساء ولا  ورجال كمان  جزاك الله كل خير 

نيللي علي
عاشق جديد
عاشق جديد

تاريخ التسجيل : 10/12/2009
انثى
المدينة/المحافظه : القاهرة
عدد الرسائل : 39
نقاط : 12904

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى